• ×

صحيفة مرخصة من وزارة الثقافة والإعلام برقم ج ص ١٢٣٢

الثلاثاء 11 أغسطس 2020

بعد هزيمة كورونا .. المملكة تنجح بامتياز في تفويج الحجاج وتخطف أنظار العالم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 لولوه العمران- المشاعر المقدسة

نجحت حكومة المملكة بامتياز في تسيير أمور الحج لهذا العام بكفاءة تؤكد قدرة المملكة الفائقة على إدارة الحشود الضخمة؛ حتى في أحلك الظروف التي يعانيها العالم، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

ونجحت خطة نفرة ضيوف الرحمن من مشعر عرفات إلى مزدلفة، بكل سهولة ويسر، ودون وجود ما يعكّر صفو ضيوف الرحمن في أداء المناسك.



وحسب وزارة الحج والعمرة، فإنَّ نجاح «نفرة مزدلفة»، يرجع إلى فضل الله ثم إلى الرعاية والاهتمام الذي يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وإلى التكامل بين جميع القطاعات الحكومية ذات العلاقة بمنظومة موسم حج 1441هـ.
ووصل حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر مزدلفة، مساء الخميس، بعد أن منَّ اللهُ عليهم بالوقوف على صعيد عرفات الطاهر، وقضاء ركن الحج الأعظم، في يوم تعددت فيه ألوان الحجيج، وتنوعت جنسياتهم ولغاتهم، وسط تباعد مكاني اجتمعت فيه قلوبهم وتوحدت بذكر الله ابتغاء لعفوه ورضوانه.
وأدَّى ضيوف الرحمن عقب وصولهم إلى مزدلفة ثالث المشاعر المقدسة التي يمر بها الحجيج خلال رحلتهم الإيمانية، صلاتي المغرب والعشاء جمعًا وقصرًا، ومن المقرر أن يمكثوا في المشعر حتى صباح يوم عيد الأضحى المبارك، غدًا الجمعة، استعدادًا للإفاضة إلى مشعر منى لرمي جمرة العقبة ونحر الهدي، ثم الحلق أو التقصير.
وتكللت خطة نقل ضيوف الرحمن في النفرة من مشعر عرفات إلى مشعر مزدلفة، بالنجاح من خلال ما تميزت به من دقة التنفيذ والإنجاز في المواعيد التي وضعت بالتنسيق والتعاون مع الجهات الأخرى، ووفق الإجراءات الصحية والوقائية في الخطة الاستراتيجية المعتمدة لموسم الحج الحالي.

وتعد النفرة من عرفات إلى مزدلفة المرحلة الثالثة من مراحل تنقلات حجاج بيت الله الحرام في المشاعر المقدسة لأداء مناسك حجهم.
وقد وفّرت الجهات المعنية بشؤون الحج خدماتها لضيوف الرحمن ليؤدوا مناسكهم بسلام آمنين.

في السياق ذاته، أكدت وزارة الصحة، أنَّ الحالة الصحية لضيوف الرحمن في مشعر عرفة مطمئنة ولم تُسجل أي أمراض بينهم.

وفي هذا الإطار، قدّم مدير عام منظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غبريسوس التهنئة لقيادة المملكة على الخطوات التي اتخذتها من أجل ضمان سلامة الحجاج قدر الإمكان هذا العام.
وأشاد أدهانوم بالإجراءات التي اتخذتها المملكة، مؤكدًا أن التدابير السعودية خير مثال علي ما يمكن للبلدان تطبيقه من أجل التأقلم مع الوضع الجديد والتعايش مع الفيروس وحماية أنفسنا.



من ناحيتها، أعلنت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، نجاح خطتها الاحترازية بمسجد نمرة في مشعر عرفات، وفق الخطة المعتمدة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
وأكدت الوزارة، أنَّ أروقة وحرم المسجد، شهدت انسيابية خلال دخول وخروج الحجاج واستماعهم للخطبة وتأديتهم لصلاتي الظهر والعصر جمعًا وقصرًا؛ اقتداءً بهدي النبي صلى الله عليه وسلم .
وأوضح مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة مكة المكرمة، رئيس لجنة المكتب التنفيذي لأعمال الوزارة في الحج، الدكتور سالم بن حاج الخامري، أنَّ الحجاج وصلوا إلى مسجد نمرة في وقت مبكر صباح اليوم الخميس، وتمَّ دخولهم ـوفق خطة معينةـ بانسيابية كبيرة مع تطبيق البروتوكولات الصحية والوقائية.
ولفت الخامري، إلى أنَّه تمَّ تحديد مسارات للدخول والخروج من المسجد، مشيرًا إلى أنَّ الحجاج بعد أن استعموا لخطبة يوم عرفة، وأدوا صلاتي الظهر والعصر معًا غادروا المسجد بيسر وسهولة؛ وفق منظومة من التعليمات التي سهلت على الحجاج انتقالهم من مسجد نمرة إلى مكان إقامتهم في عرفة.
ورفع الخامري الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد، على توجيهاتهما الدائمة والنيرة ودعمهم غير المحدود لجميع القطاعات الحكومية، وذلك في سبيل راحة ضيوف الرحمن.


وكانت الوزارة قد أكدت، أمس الأربعاء، استكمال استعداداتها لتوفير الرعاية الطبية لحجاج بيت الله الحرام في مشعر عرفات؛ حيث تم تجهيز مرافق صحية في عرفات تضم عيادات عامة يعمل بها أطباء أسرة واستشاريو باطنة، إضافةً إلى تمريض متخصص في العناية المركزة.
ولفتت الوزارة إلى أنَّ تلك العيادات مجهزة للتعامل مع ضربات الشمس والإجهاد الحراري، إضافةً إلى أجهزة إنعاش قلبي رئوي، وعناية مركزة، مشيرة إلى أنه يتواجد في مشعر عرفة المستشفى المتنقل، وكذلك العيادات المتنقلة في مشعر مزدلفة، وذلك طوال يوم عرفة لخدمة ضيوف الرحمن وحتى مغادرتهم
بواسطة : السيد خاطر
 0  0  404
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 10:07 مساءً الثلاثاء 11 أغسطس 2020.