• ×

صحيفة مرخصة من وزارة الثقافة والإعلام برقم ج ص ١٢٣٢

الثلاثاء 11 أغسطس 2020

سامي ابو دش
بواسطة : سامي ابو دش

 0  0  2.0K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حكى لي أحد عاملي النظافة (من الجالية الآسوية) والذين يتبعون لإحدى المؤسسات المتعهدة في عملي عن معاناتهم في السكن الذي يحتويهم وكيف أنهم يعيشون فيه من الذل والضيق والمهانة وكون أن مساحته صغيرة ويجمع فيه أكثر من خمسين شخصا من زملائه العمال ، وكذلك عن دورات المياه (أعزكم الله) وعددها الخمسة والتي منها ثلاثة فقط في الخدمةوإثنان خارجها وأن رئيسهم الذي (من الجالية العربية) هو من وضعهم في هذا المكان بدلا من سكنهم الذي كانو فيه من قبل كما أنه يعلم بل هو راضي وكل الرضى عن حالهم المحزن ، ليختم كلامه لي بأن السجن عندنا أرحم وأنظف وأفضل بكثير من عيشه في ذاك المكان الذي يقصده ، فقلت له من باب المزاح .. والله إنك صادق توكل على الله ياراجل وعيش لك في السجن .. فضحك بعد زعل ، وبصراحة .. تعجبت وتضايقت كثيرا من حال هذا المسكين وكيف أن رئيسه الذي هو من الجالية العربية لا يخاف الله فيهم وكأنه يتلذذ ويستمتع بمذلتهم وإهانته لهم وهو مع الأسف يمثل أخلاق العرب وكونه مسلم ، فحمدت الله وشكرته على حالنا نحن كسعوديين ، واللهم لا تولي علينا من لا يخافك فينا ولا يرحمنا وخاصة من بعض الجالية العربية حينما يتولون أعلى المناصب ثم يقول أحدهم لك أنا غلبان ، وهو من الخارج غلبان ومن الداخل منزوع منه الرحمة ، لأقول لهم كواحدا واحدا وفردا فردا وبالفم المليان .. شوية رحمة ، وبلاش غلبة ! .

سامي أبودش
كاتب مقالات
#سامي_أبودش
#samiabudash
@samiabudash

التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : السيد خاطر

إبراهيم قدسي :- قد تكون كلمة (تاريخ) تتسبب...


بواسطة : السيد خاطر

بقلم / سمير عالم اجمعيني حروفاً من بقايا...


بواسطة : السيد خاطر

منى البدراني خنساء المدينة أكاديمية صبا...


بواسطة : السيد خاطر

بقلم الأستاذ حسين حنشلي تنتابني لحظات أشعر...


بواسطة : السيد خاطر

بقلم الكاتبة: إيمان الجمعة. من على بعد خطوات...


بواسطة : السيد خاطر

صَدَقَ الغَرامُ فَجاءَ حُبُّكِ مُرسَـلا...


بواسطة : السيد خاطر

ــــــــــــــــــــ لستُ أدري مالذي أقصاكَ...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 10:05 مساءً الثلاثاء 11 أغسطس 2020.