• ×

صحيفة مرخصة من وزارة الثقافة والإعلام برقم ج ص ١٢٣٢

الإثنين 1 يونيو 2020

السيد خاطر
بواسطة : السيد خاطر

 0  0  714
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم الكاتبة: سهام الخليفة


همسة يتغنى بها قلمي، والنغم يكاد يخبو..
حين ينبض القلب بأحاسيس الهوى ، في ذي بدء يعلن انتصاره، يتهيأ لما بعده.. يحتدم صراع الانفعال، ويطغى الشوق، فتعمى البصيرة، القبح يصبح حسناً، العقل ينهزم أمام إصرار المشاعر، ولظى الوجد، فيخطو قي نسج الأعذار؛ ليحيك رداء التمرد والجموح، يرفض كل ما لا يوافقه!.. حتى حكمة الزمن، تكاد تتصاغر أمام تعلّقه.. ويتهمه العارفون بالعناد..
ومحاولة نصحه، تتماهى مع السراب..
عيناه لا تقيم للنصح وزنا،
وما تكاد تمر عليه مواقف تبدد غفلة ألمّت به.. تتبدّل حالته .. ينكرها، لا يجد لها تبريراً، يراها مبهمة، يبدأ الألم يمزق كل رداء تجلبب به..
يعروه النحول والذبول.. وتلك الهيمنة الأفيونية تضمحل، لا يعد لها وجود.. تواجهه وقائع ترغمه على الاستفاقة.. بعدها يصحو .. لكن بعد فوات الآوان، فقد بات غريقاً في سديم التجربة، ومع الحزن شماتة.
العقل يرفع لواء النصر متشفياً، لا يقبل الندم.. ولا يهمه تمزقٌ اغتال أمل صاحبه، لا يبالي بتشتت أضاع ملكوت ذاته.. ويدق قاضي الصواب مطرقة الحكم الأبدي.. يقول له: لابد من عقوبة لاستهانتك بي.. لماذا لم تصغِ لقولي؟!..
لا حب.. لا عشق.. لا وصل تتمناه بدون ألم.. فالوردة تخزك.. لن يدفأ قلبك.. فأنت الخسران.. ومن ورائك يقهقه اللّوام.. وأنت بالكاد تلملم بقايا روحك، ولن تنجح.. فلابد من ندوب في الذاكرة، هي وشم على الشغاف مع سنا القمر تنوح.. تهديه خاطرة لا تصمت..
لا تتحرر.. تبقى على قارعة رصيف الشجن تئن..

التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : السيد خاطر

بقلم : منيرة العمري يكفيكَ حين تعيشُ في الدنيا...


بواسطة : السيد خاطر

بقلم الكاتب: هادي محمد. للحياة الإنسانية...


بواسطة : السيد خاطر

إلى كل العاملين في الصحة نقول لكم جزاكم الله...


بواسطة : السيد خاطر

الكاتبة :: كاملة مليحي سهل ياترياق روحي بلسمي...


بواسطة : السيد خاطر

بقلم الكاتبة: إيمان الجمعة - أنت مجنون- عبارة...


بواسطة : السيد خاطر

مكي الشامي كل عين تشوف عينك تشتكي من شوفها...


بواسطة : السيد خاطر

بقلم / فتيحة المسك الأسرة هي اللبنة الأولى في...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 09:31 صباحًا الإثنين 1 يونيو 2020.